الرئيسية / أخبار ليبيا / مواطن من درنة: المدينة خالية من حركة السيارات والحياة أصبحت “صعبة لاتطاق”

مواطن من درنة: المدينة خالية من حركة السيارات والحياة أصبحت “صعبة لاتطاق”

أخبار ليبيا 24 – خاص

قال مواطن من مدينة درنة إن أهم مايميز المدينة هذه الأيام هو شبه خلوها من السيارات لعدم توفر الوقود بها بعد قفل المخارج والمداخل للمدينة منذ أكثر من عشرة أيام.

وأضاف المواطن الذي فضل عدم ذكر أسمه أن سعر البنزين للعبوة ذات الـ 6 لترات وصل إلى أربعين دينار ووصل سعر اسطوانة الغاز لأكثر من 80 دينار في ظل غياب السيولة .

وأكد المواطن أن المخابز أقفلت أبوابها ونقص رغيف الخبز بالمدينة وأصبح الوضع لايطاق، مشيرًا إلى أن سعر طبق البيض وصل لأكثر من 30 دينار.

وأوضح أن البطاطس أختفت وأصبح من المستحيل وجودها ومايتوفر الخضار هي الخضار “الرقيقة ” وهي المعندونس والكسبر والنعناع والشبت والحبق والجرجير فمدينة درنة تشتهر بها وتصدر منها لباقي المدن، حسب قوله.

وأفاد المواطن أن مدينة درنة لم تدخلها سيارة خضروات أو مواد غذائية لأكثر من 10 أيام، لافتًا إلى  أن الفواكهة أرتفعت أسعارها بشكل كبير.

ولفت إلى أن الأدوية غير متوفرة وماتوفر منها غالي ثمنه ولانستطيع شرائه، مؤكدًا أن الحياة في درنة أصبحت صعبة لاتطاق وخاصة نقص الوقود الذي بنقصه نقصت العديد من المواد الغذائية وغيرها من المواد الهامة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *