الرئيسية / أخبار ليبيا / “الوطنية للنفط” تؤكد ضرورة وضع خطة عمل واضحة المعالم لشركة الجوف

“الوطنية للنفط” تؤكد ضرورة وضع خطة عمل واضحة المعالم لشركة الجوف

أخبار ليبيا 24 – خاص

عقد مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط أمس الأربعاء، اجتماعًا مع رؤساء لجان الإدارة للشركات النفطية، وذلك بمقر المؤسسة الوطنية للنفط.

وأوضح رئيس المؤسسة مصطفى صنع الله خلال الاجتماع – أن شركة الجوف للتقنية النفطية تمر بفترة صعبة بسبب ما تعرضت له من دمار لمواقعها، وبالرغم ما تعانيه الشركة إلا أنه وبعزيمة رجالها ستتمكن من العودة لنشاطها المعهود مجددًا.

وأكد صنع الله، أن ضرورة وضع خطة عمل واضحة المعالم من قبل لجنة إدارة الشركة للاستحواذ على سوق العمل بما تملكه من كفاءات وخبرات يشهد لها في هذا المجال.

وخلال الاجتماع، قدمت شركة الجوف عرض مرئي تضمن الوضع الحالي للشركة وما تعرضت له من دمار نتيجة للأحداث التي وقعت في مكان تواجد مواقع الشركة والمجهودات التي بذلت إلى حد الآن من صيانة وإعادة إعمار بالتعاون مع بعض مؤسسات المجتمع المدني بمدينة بنغازي.

وتضمن العرض، عدد العاملين بالشركة وتوزيع الإدارات وعدد المعامل والورش والمخازن التي تملكها الشركة والخدمات المساندة لعمليات الحفر والإنتاج والعمليات التي كانت تغطيها الشركات في مختلف الحقول النفطية وسعي لجنة إدارة الشركة في تحديث منظومة العمل بالشركة وفقاً لآخر التقنيات في هذا المجال.

من جانبه، أوضح رئيس لجنة إدارة شركة الجوف مجدي جبريل، أن نشاط الشركة توقف بشكل عام نتيجة لتوقف نشاط الحفر وأن الشركة مستعدة الآن لتقديم خدماتها بأسعار منافسة وأنه ينتظر الدعم من الشركات النفطية في تقديم يد العون في ذلك.

وأضاف جبريل، أنه بالرغم من حجم الدمار إلا أن الشركة أوفت بالتزاماتها من مواقع بديلة والاستعانة بمصادر خارجية وأن لدى شركة الجوف القدرة على تلبية الأعمال المصاحبة لصيانة الآبار وبعض الأعمال الأخرى المصاحبة لعمليات الإنتاج.

وأبدى رئيس وأعضاء مجلس الإدارة بالمؤسسة الوطنية للنفط، ورؤساء لجان الإدارة بالشركات، ملاحظات أكدت مجملها على الوقوف ودعم شركة الجوف ماديًا وفنيًا وإسناد بعض الأعمال الخدمية المصاحبة للحفر والإنتاج؛ وأنه من الواجب إعطاء الثقة للشركة من جديد، مشددين في نفس الوقت على ضرورة وجود استراتيجية واضحة للجنة إدارة الشركة تمكنها من إقناع الشركات العاملة بالمنافسة وتقديم الخدمات .

وذكر رئيس المؤسسة الوطنية للنفط مصطفى صنع الله، أن المؤسسة تعمل جاهدة في دعم شركة الجوف والشركات الخدمية الأخرى حاثاً شركة الجوف على أن تعمل بكل مهنية وتقديم خدمات منافسة للشركات العالمية، خاصة وأن لديها الكوادر الوطنية ذات الكفاءة والخبرة العالية.

وأشار صنع الله إلى أن الحفر سيشهد نشاطاً كبيراً في المستقبل القريب، مذكرًا الشركات النفطية بضرورة إتاحة فرص العمل لشركة الجوف.

تجدر الإشارة إلي أن شركة الجوف للتقنية النفطية هي إحدى شركات المؤسسة الوطنية للنفط، وتأسست عام 1983، وهي الشركة الوطنية الوحيدة المتخصصة في عدة أنشطة خدمية مصاحبة لعمليات الاستكشاف والحفر والإنتاج للنفط والغاز.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *