الرئيسية / أخبار ليبيا / العوكلي يضمن لوزير الخارجية الأوغندي سلامة أطقمهم الطبية ويبدي سروره لإستقبال “أكبر عدد منهم”

العوكلي يضمن لوزير الخارجية الأوغندي سلامة أطقمهم الطبية ويبدي سروره لإستقبال “أكبر عدد منهم”

أخبار ليبيا 24-حصري

تحصلت وكالة أخبار ليبيا24 على وثيقة تؤكد عمل وزارة الصحة بالحكومة الليبية المؤقتة على استجلاب عناصر طبية مساعدة من دولة اوغندا وهو ما سبق للوزارة أن نفته.

ففي رسالة صادرة في 11 مايو الماضي يتعهد وزير الصحة في الحكومة الليبية المؤقتة رضا العوكلي لوزير الخارجية الأوغندي بضمان “صحة وسلامة” الأطقم الطبية “فور استجلابها”.

إذ يقول العوكلي في رسالته ردا على رسالة توظيف 1003 طبيب وممرض أوغندي ” قد قمنا بإخطار مكتبكم بأنه فور استجلاب الأطقم الطبية فإن حياتهم وصحتهم وسلامتهم ستكون مضمونة”.

ويتابع الوزير الليبي “وقد قمنا بمعاينة تجهيزات ومرافق المستشفى ووضعنا في حسباننا أن تلائم الأطقم الأوغندية، ونذكركم بأنها آمنة ،وخلال فترة تعاقدهم سوف نقوم بتفحص للتأكد من استمرار تأمينها في كل وقت.

ويطلب العوكلي من الوزير الأوغندي التواصل في حال وجود أي أسئلة قائلا “في حال وجود أي أسئلة تواصلوا معنا عبر العنوان في الأعلى ”

اللافت أن وزير الصحة الليبي ذكر في رسالته أن شخصا اسماه “الدكتور سعد الدين” قد زار  دولة أوغندا في مايو 2017 ، وأكد للوزير  أن ” الأطقم الطبية في أوغندا تتمتع بمستوى علمي وتدريبي ممتاز”.

ولم يخفي العوكلي سروره باستقبال أكبر عدد من العناصر الطيبة الأوغندية  بالقول” وسوف نكون مسرورين لاستقبال أكبر عدد ممكن منهم للعمل في ليبيا خاصة في الأماكن التي يسيطر عليها الجيش الليبي والحكومة المؤقتة وهي مناطق آمنة، والمثال الأفضل  هو مركز بنغازي الطبي الذي يستضيف فريقا طبيا أمريكيا، إضافة إلى عدد آخر من الجنسيات الأجنبي”.

الجدير بالذكر أن مدير إدارة الإعلام والتوثيق بوزارة الصحة في الحكومة الموقتة معتز الطرابلسي نفى استقدام الوزارة عناصر طبية من أوغندا  واصفا ما يتداول من أخبار حول ذلك ب”غير الصحيحة جملة وتفصيلا”.

وكان وفد من وزارة الأمل الأوغندية قد وصل يوم 6 أغسطس الحالي، إلى مدينة بنغازي لتقييم الأوضاع الأمنية بمدينة بنغازي، وكان في استقباله رئيس لجنة استجلاب العناصر الطبية والطبية المساعدة سعد الدين المسماري ومفوض إدارة شركة المجموعة الوطنية محمد الفيتوري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *