الرئيسية / أخبار ليبيا / بينها مهام حرب إلكترونية .. الكشف عن تفاصيل عملية أمريكية مشتركة مع ثلاث دول فى ليبيا

بينها مهام حرب إلكترونية .. الكشف عن تفاصيل عملية أمريكية مشتركة مع ثلاث دول فى ليبيا

ليبيا – كشفت صحيفة ” إكسبرس ” البريطانية عن إرسال قوة بريطانية خاصة الى ليبيا للقيام بمهام تتعلق بمكافحة الإرهاب و الإتجار بالبشر .

وقالت الصحيفة اليوم الاثنين فى تقرير ترجمته و تابعته المرصد إن تلك القوة ستتكون من 40 خبير ضمن قوة مشتركة سرية تتضمن 40 عنصر آخر من الولايات المتحدة وفرنسا وإيطاليا دون أن تحدد أي من المناطق ستعمل بها .

الصحيفة أكدت نقلاً عن مصادرها بأن هذه القوة تضم كذلك طائرات دون طيار ستحلق بالصحراء الليبية فى مهمة لـ ” الحرب الالكترونية ” لتحديد مواقع تحركات داعش  مؤكدة بأن الفريق الذي سيعمل على هذه التقنيات سيكون قادراً على إجراء عمليات التنصت الهاتفي و اعتراض المحادثات .

وأضافت ” إكسبرس ” بأن مهام القوة ستشمل كذلك عمليات بحرية عبر قطع تمنع تدفق عناصر تنظيم داعش إلى أوروبا عبر ليبيا من العراق وسوريا خاصة و إن عشرات العناصر المتطرفة قد وصلت ليبيا بالفعل من ” الشام و العراق ” حيث تواجه حرباً ضروس من قبل التحالف الدولي ، مؤكدة بأن العملية قد تشكل إستخدام القوة ضد قوارب التهريب وفقاً للصحيفة.

وأكدت الصحيفة البريطانية أن عناصر من داعش يرجح بأنها وصلت فعلاً إلي ايطاليا ضمن جرحى ليبيين تكفلت الاخيرة بمساعدتهم عبر علاجهم فى مستشفياتها و ذلك فى إشارة منها لجرحى من عملية ”  البنيان المرصوص ” .

وفى سياق متصل قال مكتب الشؤون العامة للقوات الأمريكية في أفريقيا لـ ” قناة الكل الالكترونية ” اليوم الاثنين إن عدداً صغيراً من القوات الأمريكية دخلت وخرجت من ليبيا في مهمة لتبادل المعلومات مع القوات المحلية بالبلاد دون كشف هوية تلك القوات .

وأكدت ” أفريكوم ”  بأن عمليات مماثلة ستستمر مستقبلاً في محاولة لتعزيز المعركة ضد داعش و منظمات إرهابية أخرى ما يعزز صحة تسريب ” إكسبرس ” البريطانية عن المهمة المشتركة مع بريطانيا  .

كما أشارت أفريكوم إلى آستعداد الولايات المتحدة لدعم ”  الحكومة الليبية ”  حال طلبت ذلك مؤكدة إستمرار عملها معها على المدى البعيد فيما يخص التحديات التي يطرحها داعش في ليبيا.

ومن جهة أخرى نقلت ” إكسبرس ” أن وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون ناقش ملف الهجرة من شواطى  ليبيا خلاله اجتماعه شهر مايو الماضي مع رئيس الرئاسي فائز السراج فى طرابلس .

وقال بوريس : “إذا إستمرت ليبيا في وضعها الراهن فإننا نخاطر بوجود دولة فاشلة تشكل ملاذاً للإرهابيين و و تجار الاسلحة و البشر على بعد بضعة أميال من السواحل الجنوبية للاتحاد الأوروبي.”

المصدر : صحيفة إكسبرس البريطانية + الكل  

الترجمة : المرصد – خاص 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *